افتتاح “مساحة البنك العربي للابتكار” في جامعة الحسين التقنية

افتتحت جامعة الحسين التقنيّة، إحدى مبادرات مؤسّسة وليّ العهد، “مساحة البنك العربي للابتكار” والذي تم إنشاؤه بدعم كامل من البنك العربي ضمن اتفاقيّة التعاون القائمة بين كلا الطرفين.

ويعدّ هذا الافتتاح نتاج برنامج “شراكة الأعمال لدعم المساحات التعليميّة” الذي تقدّمه جامعة الحسين التقنيّة لبناء علاقات تعاون حقيقيّة هادفة واستراتيجيّة مبنيّة على التعاون المباشر مع القطاع الخاص وقطاع الأعمال لتوفير ما يكفي من الفرص لتحقيق هدف الجامعة الرئيسي في تجهيز طلبتها لسوق العمل. وكان قد حضر الافتتاح كل من رئيس جامعة الحسين التقنيّة؛ الأستاذ الدكتور إسماعيل الحنطي، والمدير العام التنفيذي للبنك العربي؛ الآنسة رندة الصادق.

يُذكر أنّه قد تم تصميم المركز وفق أحدث المواصفات والمعايير، وتم تجهيزه بكافّة المستلزمات والأجهزة اللازمة ليكون مساحة تعليميّة وتفاعليّة ذات طابع ابتكاري من شأنها أن تقدّم لطلاب الجامعة تجربة تعليميّة فريدة لمساقات الابتكار وريادة الأعمال التي تقدّمها الجامعة. كما أنّ هذه المساحة تعتبر مكانًا لتكون منبراً للرياديّين والطلاب الطموحين لطرح أفكارهم الرياديّة، وعرض مشاريعهم، والاستفادة من تبادل المعرفة مع أصحاب الخبرة وعقد الأنشطة والفعاليّات، واستضافة الخبراء والمتخصّصين في مجال الابتكار وريادة الأعمال بغرض إثراء العمليّة التعليميّة من خلال نقل وتبادل الخبرات التشاركيّة بين الطلبة والبنك والقطاع الخاص والأكاديميّين على حدٍ سواء. 

وفي تعليقها على افتتاح المساحة؛ قالت الآنسة رندة الصادق: “نعتزّ في البنك العربي بتعاوننا مع جامعة الحسين التقنيّة والتي تمثّل صرح أكاديمي متميّز يقدّم نموذج تعليمي متقدّم يسهم في تقليص الفجوة بين المعرفة النظريّة والتطبيقات العمليّة ويعزّز من روح المبادرة والطاقة الإبداعيّة والفكريّة للطلبة.” وأضافت الصادق: “يأتي افتتاح مساحة البنك العربي للابتكار في جامعة الحسين التقنيّة انطلاقاً من حرص البنك العربي المتواصل على دعم قطاع التعليم والريادة في المملكة والمساهمة في الجهود الرامية إلى بناء قدرات الشباب الأردني من خلال خلق بيئة تعليميّة وتعلميّة مميّزة للإبداع واحتضان الأفكار وتشجيع الفكر الخلّاق والمشاريع الرياديّة والنشاطات ذات الطابع الابتكاري.”

ومن جانبه أعرب الأستاذ الدكتور إسماعيل الحنطي عن سعادته بهذا التعاون مع البنك العربي، قائلاً: أنّ مساحة الابتكار هذه تمثّل خطوة حاسمة نحو دمج الأوساط الأكاديميّة بالمهارات العمليّة. وأضاف أن هكذا تعاون ما هو إلّا تمثيل حقيقي للالتزام بتوفير بيئة تعليميّة ديناميكيّة هدفها تعزيز الإبداع والابتكار وسد الفجوة بين التعليم واحتياجات الصناعة سريعة التغيّر.

يُذكر أن البنك العربي وجامعة الحسين التقنيّة كانا قد وقّعا مذكّرة تفاهم للتعاون الاستراتيجي بين الطرفين تشمل إلى جانب إنشاء مساحة للابتكار، قيام البنك بفتح فرص لتدريب وتوظيف عدد من طلاب الجامعة سنويّاً ودعم مساقات الابتكار وريادة الأعمال في الجامعة وتنفيذ عدد من الأنشطة الطلابيّة لطلبة الجامعة. كما تضمّنت الاتفاقيّة تقديم مجموعة من الخدمات المصرفيّة الرقميّة لطلّاب الجامعة بما فيها توفير بطاقات هويّة الطلبة بتصميم بطاقات الدفع المباشر من (ريفلكت) من البنك العربي والتي تخدم الطلبة جامعياً ومصرفياً في آن واحد.

افتتحت جامعة الحسين التقنيّة، إحدى مبادرات مؤسّسة وليّ العهد، “مساحة البنك العربي للابتكار” والذي تم إنشاؤه بدعم كامل من البنك العربي ضمن اتفاقيّة التعاون القائمة بين كلا الطرفين.

ويعدّ هذا الافتتاح نتاج برنامج “شراكة الأعمال لدعم المساحات التعليميّة” الذي تقدّمه جامعة الحسين التقنيّة لبناء علاقات تعاون حقيقيّة هادفة واستراتيجيّة مبنيّة على التعاون المباشر مع القطاع الخاص وقطاع الأعمال لتوفير ما يكفي من الفرص لتحقيق هدف الجامعة الرئيسي في تجهيز طلبتها لسوق العمل. وكان قد حضر الافتتاح كل من رئيس جامعة الحسين التقنيّة؛ الأستاذ الدكتور إسماعيل الحنطي، والمدير العام التنفيذي للبنك العربي؛ الآنسة رندة الصادق.

يُذكر أنّه قد تم تصميم المركز وفق أحدث المواصفات والمعايير، وتم تجهيزه بكافّة المستلزمات والأجهزة اللازمة ليكون مساحة تعليميّة وتفاعليّة ذات طابع ابتكاري من شأنها أن تقدّم لطلاب الجامعة تجربة تعليميّة فريدة لمساقات الابتكار وريادة الأعمال التي تقدّمها الجامعة. كما أنّ هذه المساحة تعتبر مكانًا لتكون منبراً للرياديّين والطلاب الطموحين لطرح أفكارهم الرياديّة، وعرض مشاريعهم، والاستفادة من تبادل المعرفة مع أصحاب الخبرة وعقد الأنشطة والفعاليّات، واستضافة الخبراء والمتخصّصين في مجال الابتكار وريادة الأعمال بغرض إثراء العمليّة التعليميّة من خلال نقل وتبادل الخبرات التشاركيّة بين الطلبة والبنك والقطاع الخاص والأكاديميّين على حدٍ سواء. 

وفي تعليقها على افتتاح المساحة؛ قالت الآنسة رندة الصادق: “نعتزّ في البنك العربي بتعاوننا مع جامعة الحسين التقنيّة والتي تمثّل صرح أكاديمي متميّز يقدّم نموذج تعليمي متقدّم يسهم في تقليص الفجوة بين المعرفة النظريّة والتطبيقات العمليّة ويعزّز من روح المبادرة والطاقة الإبداعيّة والفكريّة للطلبة.” وأضافت الصادق: “يأتي افتتاح مساحة البنك العربي للابتكار في جامعة الحسين التقنيّة انطلاقاً من حرص البنك العربي المتواصل على دعم قطاع التعليم والريادة في المملكة والمساهمة في الجهود الرامية إلى بناء قدرات الشباب الأردني من خلال خلق بيئة تعليميّة وتعلميّة مميّزة للإبداع واحتضان الأفكار وتشجيع الفكر الخلّاق والمشاريع الرياديّة والنشاطات ذات الطابع الابتكاري.”

ومن جانبه أعرب الأستاذ الدكتور إسماعيل الحنطي عن سعادته بهذا التعاون مع البنك العربي، قائلاً: أنّ مساحة الابتكار هذه تمثّل خطوة حاسمة نحو دمج الأوساط الأكاديميّة بالمهارات العمليّة. وأضاف أن هكذا تعاون ما هو إلّا تمثيل حقيقي للالتزام بتوفير بيئة تعليميّة ديناميكيّة هدفها تعزيز الإبداع والابتكار وسد الفجوة بين التعليم واحتياجات الصناعة سريعة التغيّر.

يُذكر أن البنك العربي وجامعة الحسين التقنيّة كانا قد وقّعا مذكّرة تفاهم للتعاون الاستراتيجي بين الطرفين تشمل إلى جانب إنشاء مساحة للابتكار، قيام البنك بفتح فرص لتدريب وتوظيف عدد من طلاب الجامعة سنويّاً ودعم مساقات الابتكار وريادة الأعمال في الجامعة وتنفيذ عدد من الأنشطة الطلابيّة لطلبة الجامعة. كما تضمّنت الاتفاقيّة تقديم مجموعة من الخدمات المصرفيّة الرقميّة لطلّاب الجامعة بما فيها توفير بطاقات هويّة الطلبة بتصميم بطاقات الدفع المباشر من (ريفلكت) من البنك العربي والتي تخدم الطلبة جامعياً ومصرفياً في آن واحد.

spot_img

اشترك معنا ليصلك كل جديد

اشترك معنا ليصلك كل جديد

Related articles

spot_imgspot_img

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

×