Spread the love
Post Views: 139
نظرة على اختراعات 2022

نظرة على اختراعات عام 2022

شير اميركا – الاختراعات التجارية الإبداعية هي أكثر من مجرد جني الأرباح في نهاية المطاف. إذ إنها يمكن أن تجعل الحياة أسهل للأفراد المحتاجين، أو تحسّن الصحة العامة، أو تعزز حماية البيئة.

في ما يلي بعض الاختراعات والابتكارات خلال العام 2022 والتي تجسد مهمة اجتماعية. تم إدراج منتجات الشركات مؤخرًا ضمن قائمة مجلة تايم لأفضل اختراعات في العام 2022.

بايوبوت [Biobot]

النفايات البشرية هي شيء يتجنبه معظم الناس، ولكن إحدى الشركات تستخدمها في الأبحاث للكشف عن وجود أمراض. ومن خلال تحليل عينات صغيرة بسعة 150 مليلتر من مياه الصرف الصحي العامة، يمكن لشركة بايوبوت تحديد مستوى المرض في مجتمع ما. كما تساعد دراسة النفايات حتى في تحديد تعاطي المواد الأفيونية.

شركة بايوبوت ، ومقرها كامبريدج، ولاية ماساتشوستس، هي أول شركة لتحليل مياه الصرف الصحي في الولايات المتحدة تكتشف كوفيد-19 وتنشر نتائجها.

قالت نيوشا غايلي، رئيسة شركة بايوبوت والمؤسسة المشارِكة لها، “إن هناك قدرا هائلا من المعلومات في مياه الصرف الصحي”.

بولي [Polly]

يبشر جهاز جديد مزود بتقنية واي فاي بمساعدة الطلاب المكفوفين على تعلم القراءة والكتابة بطريقة بريل بشكل مستقل. وقد قامت دار الطباعة الأميركية للمكفوفين، ومقرها في لويزفيل بولاية كنتاكي، بتطوير جهاز بولي.

يوفر الجهاز للأفراد الذين يدرسون طريقة بريل ملاحظات صوتية أثناء تعلمهم، وهو تنسيق يحاكي إعداد الفصل الدراسي. يسد هذا الجهاز الفجوة الناجمة عن نقص المعلمين المؤهلين للتدريس للطلاب ذوي الإعاقات البصرية.

’سورس ماب‘ [Sourcemap]

العديد من الدول، بما فيها الولايات المتحدة، لديها قوانين تحظر الواردات الناتجة عن العمل القسري. ومن المتوقع أن تقوم الشركات التي لديها شبكات واسعة بدراسة سلاسل التوريد الخاصة بها عن كثب.

تم تطوير برنامج ’سورس ماب‘ وتقع الشركة التي ابتكرته في مدينة نيويورك، استجابةً لقانون منع العمل القسري للإيغور، والذي يحظر استيراد المنتجات المصنوعة من العمل القسري في شينجيانغ. يتم استخلاص البيانات المتعلقة بسلاسل التوريد من بيانات الإفصاح الخاصة بالشركة وعمليات التفتيش على الموقع وصور الأقمار الاصطناعية والتقارير المستقلة.

تفيد الشركة أن أكثر من 500 ألف شركة تجارية في جميع أنحاء العالم مسجلة على نظامها الأساسي.

ويقول ليوناردو بوناني، الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة ’سورس ماب‘ ، “مع هذه القوانين الجديدة، لا يُعد الجهل عذرًا.”