Spread the love
Post Views: 78
أزمة ثقة جديدة تضرب أسواق العملات المشفرة

أزمة جديدة تضرب أسواق العملات المشفرة

ظهرت مؤخرا عملات رقمية استثمر الكثير بها وخال البعض انها ستحل محل العملات الغير رقمية، لكن كان دائما التساؤل حول استمراريتها بسبب وجودها الغير ملموس وما اذا كانت هذه العملات محل لثقة المستثمرين في انفاق اموالهم من خلالها؛ مخاوف البعض تحققت حقا، فما هي الخسائر التي أثرت بالعملات الرقمية في الايام القليلة؟

أدى هذا إلى تآكل الثقة في الأصول المشفرة مرة أخرى والتي تتعرض لضغوط من تشديد الظروف المالية والاقتصادية وتوجه المستثمرين إلى تجنب المخاطرة خلال الأشهر القليلة الماضية.

أدت معدلات الفائدة المتزايدة في جميع أنحاء العالم إلى توجيه انتباه المستثمرين نحو الأصول الأكثر أمانا مثل السندات وسندات الخزانة التي أصبحت أكثر جاذبية بشكل متزايد.

يمكن أن يؤدي التضخم والتباطؤ الاقتصادي أيضا إلى تراجع الدخل ورأس المال المستثمرين الأفراد الذين كان من الممكن استثمارهم في الأصول المالية.

في هذا الصدد، يمكن أن تشهد العملات المشفرة مزيدا من التصحيحات في الأسعار والضغوط من المستثمرين ومؤسسات الرقابة حيث تظهر أهمية الحاجة إلى تنظيم صارم.