Spread the love
Post Views: 96
ما هو احتجاز الكربون وكيف يؤثر على حياتنا؟

ما هو احتجاز الكربون وكيف يؤثر على حياتنا؟

يسرنا في مجلة لكم التطرق بين الاونة والاخرى لمواضيع تخص البيئة لضرورة تثقيف الشباب والشابات حول اهمية الحفاظ على البيئة ومعرفة التطورات والتدهدورات البيئية في العالم, لذلك نقدم لكم اليوم مقال عن احتجاز الكربون وكيف يؤثر على حياتنا كأفراد.

 

حسب موقع شير اميركا فان ثاني أكسيد الكربون هو جزء طبيعي من بيئة الكوكب، ولكن وجود الكثير منه يمكن أن يعيث فسادا في المناخ.

حاليا، هناك 47 ٪ من ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي أكثر مما كانت عليه في بداية العصر الصناعي. وهذا يؤدي إلى ارتفاع درجات الحرارة، وتحمض المحيطات، ويصبح الطقس الشديد الحرارة والبرودة شائعا وأكثر شدة.

تكنولوجيا التقاط الكربون ضرورية لعكس آثار الاحترار العالمي

احتجاز الكربون مقابل إزالة الكربون

بينما تعمل الدول على الحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون ومنع ووقف غازات الاحتباس الحراري الأخرى من دخول الغلاف الجوي، سيظل هناك فائض من ثاني أكسيد الكربون الموجود في الهواء.

إذن ما الذي يمكن فعله لإزالة ثاني أكسيد الكربون من الغلاف الجوي؟

هناك طرق مختلفة لمنع ثاني أكسيد الكربون من دخول الهواء وامتصاص ثاني أكسيد الكربون الموجود بالفعل.

عندما تحرق المباني الصناعية الطاقة القذرة لتغذية الإنتاج، ينبعث من مداخنها غاز ثاني أكسيد الكربون. وهذا يمثل 16٪ من ثاني أكسيد الكربون المنتج سنويا في الولايات المتحدة.

تقنيات سريعة النمو

لقد أصبح احتجاز الكربون سريعًا أداة قابلة للتطبيق لمكافحة أزمة المناخ

اعتبارًا من العام 2020، نجحت 24 منشأة تشغيلية حول العالم في احتجاز ثاني أكسيد الكربون بنجاح، نصفها في الولايات المتحدة.

كما أن تقنية إزالة ثاني أكسيد الكربون آخذة في الازدياد أيضًا حيث يدمج رواد الأعمال الأميركيون التكنولوجيا الجديدة مع الأساليب القديمة لمعالجة أزمة المناخ.

فاز طلاب جامعة ميامي بجائزة إكس برايز المقدمة من مؤسسة مسك على مقترحات مشاريع لعزل بليون طن متري من ثاني أكسيد الكربون سنويًا. وتتمثل فكرتهم في أقراص قابلة للذوبان تمتص ثاني أكسيد الكربون في المحيط.

Leave a Reply

Your email address will not be published.